الجمعة، 21 سبتمبر، 2012

التلسكوب الشمسي والتلسكوب الفضائي

-التلسكوب الشمسي Solar telescope


 * يستخدم الفلكيون عند دراسة الشمس كعدات خاصة محمولة في الفضاء أو مرتكزة علي الأرض كالتلسكوب الشمسي الذي يعمل كالتالي :
  • تنعكس أشعة الشمس لتسقط علي مرآة مقعرة توجد عند مؤخرة المنظار في نفق علي عمق كبير تحت سطح الأرض 
  • تنعكس الأشعة مرة ثانية لتسقط علي مرآة فتتجمع في بؤرة داخل مطياف ضخم 
  • يظهر المطياف الأطوال الموجية للموجات المختلفة الصادرة من الشمس .
  • تتكون صورة كاملة للشمس في غرفة المراقبة .
يعتبر التلسكوب الشمسي مك ماث الموجود في مرصد كيت بيك بولاية أريزونا الأمريكية أكبر تلسكوب شمسي في العالم , وهو يستخدم في دراسة البقع الشمسية ونافورات اللهب علي سطحها , ولتخفيف حدة ضوء الشمس يتم ردة إلي الخلف وإلي الأمام خلال ماسورة طويلة لتفادي احتراق الأجهزة عند نقطة تجمع الأشعة 



-التلسكوب الفضائي 

*تختلف التلسكوبات الفضائية عن التلسكوبات الأرضية في أنه يتم إطلاقها في الفضاء لتدور في مدارات محددة حول الأرض 

- وتتميز عنها للأسباب التالية : 
  • يمكنها تكوين صور للأجرام السماوية أكثر وضوحا ً 
  • يمكنها التقاط إشعاعات , لا يمكنها إختراق الغلاف الجوي 


Hubble telescope
* ومن أمثلتها : تلسكوب هابل 
تلسكوب هابل في الفضاء

  • أطلق تلسكوب هابل الفضائي في أبريل عام 1990 , وهو يدور حول الأرض علي ارتفاع 500 كم 
  • ويرصد تلسكوب هابل صورا ً للكون يرجع عمرها إلي ملايين السنين , تتيح لعلماء الفضاء فرصة الاطلاع علي الكون منذ نشأته بعد الانفجار العظيم 
  • يقوم رواد من كوك فضائي بصيانة هذا التلسكوب في الفضاء دوريا ً .

0 التعليقات:

إرسال تعليق


عالم التكنولوجيا 2009 | Design by Insight | ����� � ����� : ���